×
الرئيسية / معلومات / الخدمات المصرفية الإسلامية

الخدمات المصرفية الإسلامية

Islamic Banking Heading01

طرق التمويل:

ان تقديماتنا المتطابقة مع الشريعة تحقق المنفعة لقطاعات متعددة وتتضمن المنتجات والخدمات التالي:

المرابحة
المرابحة

هي تسهيل تمويلي حيث يقوم البنك بشراء أصل لصالح العميل بسعر التكلفة ومن ثم يقوم ببيعه للعميل بسعر يتم الاتفاق عليه (سعر التكلفة + الربح). لا تعتبر المرابحة قرض شخصي بل معاملة تجارية مما يجعلها بالتالي أداة تمويل اسلامية.

الإجارة
الإجارة

هي عقد تأجير يقوم البنك من خلاله بشراء أصل ومن ثم يقوم بتأجير حق استخدامه الى العميل لمدة محددة من الزمن. يتم تقسيم دفعات الاجار الى جزئين جزء ثابت والثاني متغير حيث يتم تحديد الجزء المتغير بناءا على مؤشرات محددة.

الاستصناع
الاستصناع

في معاملة البيع هذه، يتم التعامل بسلعة لم يتم انتاجها بعد. انها امر للمنتج ان يقوم بانتاج سلعة معينة للشاري حيث يقوم المنتج باستخدام مواده الخاصة لانتاج السلع المطلوبة. في الاستصناع، يتم تثبيت السعر بموافقة جميع الأطراف المعنيين ويتم أيضا التوافق كليا على المواصفات المطلوبة.

المشاركة
المشاركة

في هذا الشكل من الاتفاق بين البنك والعميل، يساهم كل طرف ساهم في رأس مال الشراكة بدرجة مساوية أو مختلفة ، لإنشاء مشروع جديد أو موجود . كل طرف بالتالي يصبح صاحب رأس مال على أساس دائم أو مؤقت، و يتقاضى حصة من الأرباح.

بيع مرابحة السلع أو التورق
بيع مرابحة السلع أو التورق

ي معاملة البيع هذه، يقوم البنك بشراء أصل بسعر التكلفة ومن ثم يقوم ببيعه للعميل بسعر يتم الاتفاق عليه (سعر التكلفة + الربح). وبالتالي يتمكن العميل من بيع السلعة لطرف آخر غير البنك بطريقة مباشرة وسريعة وذلك بهدف الحصول على أموال نقدية.

السحوبات الإسلامية المغطاة
السحوبات الإسلامية المغطاة

بناء على مفهوم مرابحة السلع حيث يقوم البنك بالتمويل عبر المشاركة في صفقة وبفتح حساب جارٍ وحساب استثمار قصير الأجل. ويودع مبلغ التمويل في حساب الاستثمار قصير الأجل من خلال استخدام الأموال المتاحة في الحساب الجاري.

الأسئلة الشائعة

التعاملات المصرفية الإسلامية هي التعاملات المصرفية التي تعتمد على ضوابط الشريعة الإسلامية وأحكامها والمعروفة بـ "فقه المعاملات" والتي تعني "قواعد المعاملات المالية". إن أحد أهم ميزات التعاملات المصرفية الإسلامية هي تحقيق أعلى درجة من العدالة والإنصاف في إدارة الأعمال.

هي سلسلة الأحكام المأخوذة من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة للرسول محمد (صل الله عليه وسلم) وآراء العلماء من الإجتهاد بالإعتماد على القرآن والسنة. وتتضمن القواعد الرئيسية التي تحكم التعاملات المصرفية الإسلامية ما يلي:

  • منع الفائدة (الربا) في كافة التحويلات المصرفية
  • منع الغرر (عدم اليقين الكامل) في موضوع المعاملات
  • استحقاق الإرجاع بسبب الديون التي تؤدي إلى الخسارة والعكس بالعكس
  • التزامات الثقة (الأمانة) والعهود (العقود) ومنع الأرباح والنفقات غير المشروعة (الحرام) ومنع والاحتيال بإعطاء معلومات خاطئة عن حجم التعاملات والثراء الغير المشروع.

تتطلب الشريعة أن تكون التعاملات أو المنتجات المصرفية منظبطة بأحكامها وسننها والترويج لأنشطة حلال. ويجب أن تكون هذه المنتجات موافق عليها من قبل هيئة الفتوى والرقابة الشرعية الخاصة بالبنك مدعومة بإدارة الرقية الشرعية لنور بنك لضمان أن هذه العمليات تتماشى مع قرارات هيئة الفتوى والرقابة الشرعية. وفي بنك النور، يتم تطبيق جميع هذه المعايير مع الكثير غيرها بشكل جدي.

نعمل في نوربنك باستمرار على توفير حلول مالية تلبي متطلبات عملائنا. ولذا فإننا نقدم حلول مصرفية تجمع بين خبرتنا وتتلاءم مع القيم الخاصة بكم.

Jمهمتهم تشبه مهمة المدققين الخارجيين لأي مؤسسة معينة والتي تقوم بها الشركات لضمان أن أعمالها تتماشى مع اللوائح، حيث يكلف علماء الشريعة بمسؤولية ضمان أن الأنشطة المالية للمؤسسة تتم وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية. بالإضافة إلى مراقبة قرارات المؤسسة ومراقبة أعمال المنافسين. وهذا ما يجعل أعمالهم وفقاً لأحكام الشريعة ومستقلة عن ضغوط المؤسسة التي يعملون بها.

تسمح الإجارة بإستخدام السوق التقليدي كمعيار مثل التمويل المنزلي الذي يعتمد على عقد الإجارة. وبالنسبة للشريعة فإن الإيجار في معاملة الإجارة يمكن تحديدها بأية قيمة بين نوربنك والعميل. وإذا كان الإيجار ليس مثالي، فمن الممكن استخدام سعر الفائدة السوقية كمعيار في تحديد السعر. ومعيار قبول الشريعة هو أن تكون المعاملة متوافقة مع قوانين الشريعة ومبادئها بمعزل عن اسعار المنتجات أو كيفية تحديد السعر.

يسمح من قبل الشريعة الإسلامية في العقود التي تنطوي على المديونية (مثل المرابحة)، الزام العميل، في حالة المدفوعات المتعثرة، للتبرع بمبلغ أو نسبة من المبلغ للأعمال الخيرية تحت إشراف هيئة الفتوى والرقابة الشرعية وتفرض هذه الرسوم من أجل تشجيع المسؤولية المالية، واسترداد الخسائر الإدارية (بخلاف تكلفة الفرصة البديلة) بسبب التقصير. هذه الرسوم لا تعد الفائدة، ولا تعكس معدل الفائدة. إذا كانت الرسوم التي جمعت أكثر من الخسائر الفعلية للبنك، يتم التبرع بالمبلغ المتبقي نيابة عن العميل لمنظمة خيرية.

الإجارة عبارة عن عقد "لنقل حق الانتفاع من ملكية معينة إلى شخص آخر مقابل إيجار معين." وبعبارة أخرى، فإن مصطلح الإجارة مشابه لعمليات التأجير التقليدية الخاصة بالتمويل. بموجب هذا الترتيب، يدفع العميل الإيجار لاستخدام العقار، بدلا من دفع الفائدة على مبلغ القرض. طوال مدة التمويل، تبقى الأصول ملكا للبنك الذي يتحمل كامل المسؤولية الخاصة بمخاطر ملكية هذه الأصول.

الشريعة تنظم عملية تقاسم الربح بين البنك والمودع. ويتم تقاسم الأرباح من الأنشطة المصرفية الإسلامية بين البنك والمودع على أساس نسبة تقاسم الأرباح المتفق عليها والتي يتم دفعها بشكل أرباح. ويعتمد مبلغ توزيعات الأرباح المدفوعة على الأرباح الناتجة من تشغيل البنك. ويسمى هذا الأمر المضاربة.

القيمة الاضافية هو هامش صغير يضاف تحت تصنيف الربح إلى التكلفة الحقيقية للسلعة التي تباع وفقاً للمرابحة. ويتفق على القيمة بين البنك والعميل. وهذه القيمة تختلف عن الفائدة من حيث أنها ترتبط بالآلات والمعدات والسلع، في حين ترتبط الفائدة بالمال.

نوربنك لا يتقاضى أي فائدة على عمليات تمويله. ويستمد البنك معظم دخله من التأجير (دفع الإيجار)، والبيع (الاقساط)، وتمويل التجارة الخارجية التي يتم تطبيق وضع قيمة اضافية لها وفقا لقواعد ومبادئ الشريعة الإسلامية. علاوة على ذلك، نحن نسترد التكاليف الإدارية الخاصة هيئة الفتوى والرقابة الشرعية بالتمويل والدعم التقني في التمويل من خلال فرض رسوم خدمة والتي تخضع لموافقة مجلس الفتوى والرقابة الشرعية.

الاتحاد الدولي للبنوك الإسلامية ( IAIB ) يشرح أهداف المصارف الإسلامية على النحو التالي : " يشمل النظام المصرفي الإسلامي تضميناً اجتماعياً ينبغي أن يكون مرتبطاً بالنظام الإسلامي نفسه ، ويمثل السمة الخاصة التي تميز البنوك الإسلامية من البنوك الأخرى التي تعتمد فلسفات أخرى. وفي ممارسة جميع الأنشطة المصرفية أو التنموية ، البنك الإسلامي يأخذ في الاعتبار الآثار الاجتماعية الناتجة عن أي قرار أو إجراء اتخذ من قبل البنك. والربحية والتي على الرغم من أهميتها واولويتها ليس المعيار الوحيد أو العنصر الأساس في تقييم أداء البنوك الإسلامية ، حيث على البنوك أن توازن بين الأهداف المادية و الأهداف الاجتماعية التي تخدم مصالح المجتمع ككل وتساعد على تحقيق دورها في مجال الضمان الاجتماعي المتبادل. وإن فهم الأهداف الاجتماعية شكل عنصرا لا يتجزأ من النظام المصرفي الإسلامي التي لا يمكن الاستغناء عنها أو إهمالها . وفي الرؤية الواسعة للنظام المالي، يلعب التمويل الإسلامي دورا في تعزيز الأخلاق، من خلال محاولة جعل المفاهيم والمنتجات التي يوفرها مقبولة أخلاقيا من قبل المسلمين والمسيحيين واليهود وغيرهم ممن يشاركون في المعاملات المالية ".

الربا هو ببساطة الفائدة - أي كمية ، كبيرة كانت أو صغيرة - في عقد خاص بالقرض أو الدين. ويحظر الربا من قبل الشريعة و صنفه العلماء المسلمين بربا النسيئة وربا الفضل.

وربا النسيئة وهو الزيادة في الدين نظير الأجل أو الزيادة فيه وسبب التسمية مأخوذ من أنسأته الدين أي أخرته - لأن الزيادة فيه مقابل الأجل أياً كان سبب الدين بيعاً كان أو قرضاً. وسمي ربا القرآن لأنه حرم بالقرآن الكريم، كما سمي بربا الجاهلية، لأنه شاع استخدامه في عصور الجاهلية.

ويستند حظر هذا النوع من الربا على الآيتين التاليتين من القرآن الكريم: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّـهَ وَذَرُوا مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ }{ فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَإِنْ تُبْتُمْ فَلَكُمْ رُؤُوسُ أَمْوَالِكُمْ لا تَظْلِمُونَ وَلا تُظْلَمُونَ }

القرآن الكريم، سورة البقرة ، الآيتين رقم 278-279 .

قال الله تعالى في سورة البقرة، في الآية رقم 279: } فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَإِنْ تُبْتُمْ فَلَكُمْ رُؤُوسُ أَمْوَالِكُمْ لا تَظْلِمُونَ وَلا تُظْلَمُونَ }. كما هو واضح من الآية السابقة، فإن الأساس المنطقي وراء منع الفائدة يدل على وجود نظام اقتصادي يكافح جميع أشكال الاستغلال (لا تظلمون ولا تظلمون). وقد تم تطبيق هذه القاعدة في الإسلام لإقامة العدال الصحيح بين الممول وصاحب المشروع: يجب أن لا يحصل الممول على عوائد مالية إيجابية من دون القيام بأي عمل أو مشاركة في مخاطر الخسارة، في حين أن صاحب المشروع الذي يستثمر هذه الأموال ويقوم بكل العمل الشاق لا يضمن بأنه سيحصل على نتائج ربح إيجابية.

هناك هيئات عالمية من علماء الشريعة توحد عمل علماء الشريعة في العالم مثل هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية (AAOIFI) ومجمع الفقه الإسلامي الدولي ضمن نطاق منظمة المؤتمر الإسلامي (OIC). وقد أصدر مجلس المعايير الشرعية في هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية نموذجاً لتعاليم الشريعة يتم اتباعه بشكل كبير داخل مؤسسات التعاملات المصرفية الإسلامية. ومع ذلك لا يتم تنظيم عمل العلماء من قبل سلطة مركزية لأنه من المتوقع أن تنظم تعاليم الشريعة الإسلامية تماثلاً في الأداء في الأسواق وثباتاً عاماً.

لا، يمكن لجميع الأفراد من كافة المعتقدات الدينية استخدام التعاملات المصرفية الإسلامية.

مسرد للمصطلحات

Ahl al-hadith - هل الحديث

الفقهاء / العلماء الذين يتبعون ظاهر الحديث.

Al Wadi’ah - الوديعة

مكان امن. ويشار إليها في الأصل بإسم باسم "وديعة الضمانة" أي عهدة الوصي، والتي وفقا لأحكام الشريعة الإسلامية بمثابة الحارس الوصي الذي يحافظ على الممتلكات المؤمن عليها.

Aqd - عقد

العقد

Aqidan - عاقدان

طرفي العقد

Ayn - عين

الأصول الملموسة (المادية)

Al-Sarf - الصرف

عقد شراء وبيع العملات.

Al Tanajush - التناجش

مؤامرة بين البائع والمشتري حيث يقوم من خلالها البائع ببيع السلع بسعر أعلى من السوق. يتم ذلك بحيث يقوم آخرين بشراء السلع بسعر أعلى مما يؤدي إلى حصول البائع على أرباح ضخمة وهذا محالف للشريعة.

Al Tawarruq - التورق

شراء أحد الأصول / السلع على أساس الدفع المؤجل عن طريق بيع المساومة أو بيع المرابحة. ثم يتم بيع السلع بالمال (الورق) إلى طرف آخر غير البائع الأصلي.

Al Ujrah - الأجرة

دفع المنفعة أي الإستفادة من أحد الأصول. ويتم الإشارة إلى كلمة أجرة بمعنى آخر هو أجر (جمعه أجور) والذي يعني دفع ثمن الخدمة. يتم تطبيقه أيضا على الرواتب والأجور والمدفوعات والرسم (الرسوم) والتكلفة وتكاليف الإلتحاق بشئ ما والأتعاب والأجور والمكافآت، الخ

Al Wakalah - الوكالة

عقد تعيين وكيل يتم بموجبه تعيين شخص لآخر للعمل نيابة عنه

Al Waqf - الوقف

الوقف أو الصندوق الخيري ليتم استخدامه لأغراض إسلامية (عادة للتعليم والمساجد أو للفقراء). وهو يعتمد أسلوب عد بيع أو توريث أو التبرع بالمال إلى الأبد

Al Zakat - الزكاة

واجب ديني من الصدقات تمنح إلى المسلم لدفع مبلغ معين من ثروته سنوياً إلى أحد الأصناف الثمانية من المسلمين المحتاجين. والهدف من ذلك هو أن يعطي جزء من ثروته ليتم توزيعها وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية حيث تنقي الزكاة الثروة والنفوس.

Al Qabadh - القبض

القبض يعني التملك في عقود الصرف(عقود المعاوضات). ويتم عموماً على أساس العرف أي على أساس ما هو معروف أو شائع في المجتمع المحلي في كيفية التملك. وتختلف طرق القبض باختلاف أنواع الأصول.

Bai’ al-Murabaha - بیع المرابحة

عقد بيع على أساس التكلفة مضافاً إليه تكلفة الشراء وهامش ربح البائع والمشتري والتي ينص عليها في وقت كتابة العقد. يتم تسوية السعر عادة بشروط الدفع المؤجل.

Bai’ al-Istisna’ - بیع الإستصناع

عقد أمر الشراء حيث يطلب المشتري من البائع تصنيع الأصول وفقاً لمواصفات العقد ليتم تسليمها في تاريخ معين في المستقبل. تتم تسوية سعر الشراء وفقاً لأحكام وشروط متفق عليها بين الطرفين.

Bai’ al-Wadi’ah - بيع الوضيعة

إعادة بيع السلع مع خصم على التكلفة الأصلية المنصوص عليها.

'Bay - بيع

بيع

Dhamanah - ضمانة

العقد الذي يتعهد به الشخص على إيفاء مطالبات أو التزامات مترتبة على المدين أو المورد أو المقاول. وفي حال عدم تمكن المدين أو المورد أو المقاول من الإيفاء بالتزاماته، سيكون الشخص الذي يضمن العقد مسؤول عن الإيفاء بها. غالبية علماء الشريعة يقولون بأن الضمانة تشبه الكفالة.

Fatwa - فتوى

أي أو تصريح من الشرعية تصدر عن مجموعة من العلماء (الفقهاء) المؤهلين بالمعرفة المنهجية بما فيه الكفاية لإصدار الفتوى ضمن إطار الفقه الإسلامي (أصول الفقه)

Fiqh - فقه

علوم الشريعة الإسلامية

Fiqh al-muamalat - فقه المعاملات

معاملات الشريعة الإسلامية

Gharar - غرر

حقيقة أو شرط غير معروف. والغرر المفرط (الغرر الفاحش) في صفقة تجارية أن يكون على سبيل المثال حقيقة أو حالة خاصة بالأطراف المتعاقدة أو الشروط في العقد أو أن يكون سعر الأصل غير معروف للأطراف المتعاقدة وهو ما يجعل العقد باطلاً ولاغياً.

Ghish - غش

الغش أو الاحتيال أو الخداع. وهذا محظور في الشريعة.

Gharar fahish - غرر فاحش

عدم اليقين بأمر هام

Gharar Yasir - غرر يسير

عدم اليقين بأمر ثانوي

Halal - حلال

مشروع أو مباح. مفهوم الحلال يندرج في إيحاءات روحية. في الإسلام هناك بعض الأنشطة والمهن والعقود والمعاملات المحظورة في الشريعة صراحة (الحرام). جميع الأنشطة الأخرى والمهن والعقود والمعاملات هي حلال. مفهوم الحلال يميز الاقتصاد الإسلامي عن الاقتصاد التقليدي. في الاقتصاد التقليدي يتم الحكم على جميع الأنشطة الاقتصادية باعتبار الفائدة الاقتصادية من ورائها. أما في الاقتصاد الإسلامي فإن العوامل الأخلاقية والروحية تشارك في الحكم أيضاً حيث أنه من الممكن أن يكون نشاط اقتصادي سليم ولكنه يخالف الشريعة الاسلامية.

Haram - حرام

غير قانوني أو ممنوع. الأنشطة والمهن والعقود والمعاملات التي تحظرها الشريعة صراحةً.

Hiwalah - حوالة

عقد نقل التزام الدين من المدين إلى طرف ثالث

Hajiyyat - حاجيات

الاحتياجات العامة

Ibra - إبراء

لتخلي عن حق. تتم عادة في صفقة تجارية حيث يتخلى الدائن عن جزء أو كل حقه من المدين وتكون عادة لتسوية مبكرة للديون.

Ijarah - إجارة

عقد يتم بموجبه تأجير صاحب الأصل إلى المستأجر مقابل دفع الإيجار للمدة المتفق عليها والمحددة سلفاً على العقد. ملكية الأصول لا تزال مع المؤجر للمستأجر في حين الأخير حق استخدام الأصل فقط.

Ijarah Muntahiah Bit-Tamleek - إجارة منتهية بالتمليك

وهو عقد الإجارة الذي يتبعه عقد البيع. حيث سيقوم المؤجر بموجب العقد الأول بإعطاء الأصل إلى المستأجر مقابل دفع الإيجار المتفق عليها على مدى فترة محددة. وعند انتهاء فترة التأجير، يدخل المستأجر في عقد الثاني لشراء العقار من المالك بسعر متفق عليه.

Ijtihad - اجتهاد

هو سعي العالم أو الفقيه لصياغة قاعدة أو قرار قانوني (حكم) من خلال تفسير الأدلة (الدليل) التي وجدت في مصادر الشريعة الإسلامية.

IJma - إجماع

إجماع العلماء المسلمين

Ju’alah - جعالة

عقد من جانب واحد وعادة ما يكون مكافأة عند إنجاز مهمة محددة.

Khiyanah - خيانة

خيانة الأمانة أو الغدر الذي يحظر بشكل واضح من قبل الشريعة.

Kafalah - كفالة

لضمان / الكفالة.

Maisir - ميسير

المقامرة. وهي أي نشاط ينطوي على المراهنة بما في ذلك المراهنة على المال وتشمل كل شيئ لا يمكن التنبؤ بنتيجته. ويسقط الرهان إذا لم تكن نتائجه كما كان متوقعاً وفي هذه الحالة يأخذ قيمة الرهان الشخص الموجه ضده الرهان يحظر هذا النشاط بوضوح في الشريعة الإسلامية.

Mal - مال

أي شيء يرغب به البشر ويمكن تخزينه لأوقات الضرورة؛ له استخدام محدد أو عام ويجوز بالشريعة لغرض استخراج فائدته.

Mudharabah - مضاربة

عقد بين مقدم رأس المال (رب المال) الذي يقدم رأس المال 100٪ لقطاع الأعمال ورجل الأعمال (المضارب) الذي يدير الأعمال التجارية باستخدام خبرته. يضمن هذا العقد أن يكون ناتج الربح مشتركاً بين الطرفين وفقاً للنسبة المتفق عليها مسبقاً، في حين أن أي خسارة يتحملها صاحب رأس المال فقط.

Muqasah - مقاصة

تسوية الديون من خلال عقد نقل أو التخلي عنها.

Musaqah - مساقة

عقد زراعي تتم بموجبه شراكة بين مالك أسهم الأراضي الزراعية مع شخص آخر مقابل توفير خدماته في عملية ري الأراضي.

Musharakah - مشاركة

عقد بين طرفين أو أكثر يعتمد على المساهمة في رأس المال بنسب مختلفة. ويجري تقاسم الأرباح الناتجة عن الشراكة وفقاً لشروط عقد المشاركة بينما يتم تقاسم الخسائر بالتناسب من حصص المساهمين غب رأس المال. .

Musharakah Mutanaqisah - مشاركة متناقصة

المشاركة المتناقصة تسمح المشاركة في رأس المال وتقاسم الأرباح في نسبة متفق عليها مسبقاً وتقاسم الخسائر على أساس تناسبي. ويوفر وسيلة يمكن من خلالها للممول - الشريك (البنك) على تقليص أسهمه في الأصل تدريجياً حتى ينقل ملكيته إلى الزبون / شريك.

Mahal al-‘aqd - محل العقد

موضوع العقد

Majlis al –aqd - مجلس العقد

الدورة التعاقدية

Manfa’ah - منفعة

حق الانتفاع / المنافع

Muamalat - معاملات

المعاملات التجارية والبيئة الاجتماعية للنشاط البشري

Qardh al-Hasan - قرض الحسن

يشير إلى قرض الخيرة أي عقد قرض بين طرفين بدون أي رسوم إضافية على قيمة القرض. ويعتبر أي مبلغ إضافي مفروضة من قبل المقرض أو المقترض ربا. وبالتالي فهو محظور. لكن خلال عملية التسديد فيجوز للمقترض دفع مبلغ إضافي كعربون تقدير للمقرض.

Qur’an - قرءان

الكتاب المقدس للإسلام أي كلام الله الذي كشفه إلى النبي محمد صل الله عليه وسلم باللغة العربية عبر الملاك جبريل عليه السلام.

Rahn - رهن

جعل أصل ما ضماناً لسداد دين ويمكن استخدام الأصل لسداد قيمة الدين إذا ما تخلف المدين عن سداده. ويمكن استخدامه أيضاً تحت اسم الإقتراض بعد توقيع ضمانات الرهن أو الوساطة.

Riba - ربا

زيادة في معاملة القرض أو في تبادل الأصول الربوية المستحقة للمالك (المقرض أو البائع) دون إعطاء قيمة بديلة معادلة تعويضية للطرف الآخر. ويعد ذلك محظوراً وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية. ويعرف هذا المبلغ في الإقراض الذي يكون على شكل دفعة اضافية مفروضة من قبل المقرض أو وعد مفروض من قبل المقترض زيادة على قيمة القرض بإسم (قرض الربا). أما في التجارة فأنه في الغالب الفرق في الوزن في تبادل الذهب بنسبه المختلفة من حيث نقاءه. على سبيل المثال 10 غرام من ذهب 750 مع 8 غرام من ذهب 835 (ويعرف بأسم ربا الفضل). أو أن يكون الربا هو الفرق في الوقت بين الدفع والتسليم في صرف العملات الأجنبية، على سبيل المثال دفع مبلغ 10000 الدرهم الإماراتي في 1 يناير 2010 وسلم مبلغ 3,800 دولار أمريكي في 2 يناير 2010 (وهو ما يعرف بإسم ربا النسيئة)

Rabb al-mal - رب المال

صاحب الثروة الذي يستثمر بموجب عقد المضاربة

Sadaqah - صدقة

العطاء الخيري التطوعي

Shari’a - شريعة

القوانين الإسلامية المتعلقة بجميع جوانب حياة الإنسان التي أنشأها الله لعباده. وتنقسم إلى ثلاثة قوانين، أولها المتعلقة بالمعتقد (العقيدة) وثانيها المتعلق بالأفعال (الفقه) وثالثها المتعلقة بالأخلاق. أي أن الشريعة هي كلمة أخرى لكلمة إسلام.

Sukuk - صكوك

شهادات متساوية القيمة تمثل أسهم غير مقسمة في ملكية الأصول المادية والخدمات أو (في ملكية) أصول مشاريع معينة أو نشاط استثماري خاص

Shahadah al dayn - شهادة الدين

شهادات بالديون

Sharikah al inan - شركة العنان

الشراكة التي يستثمر كل شريك بموجبها رأس المال ويوافق على مشاركة الأرباح والخسائر بنسبة محددة

Sharikah al mulk - شركة الملك

شراكة الملكية

Tadlis al-aib - تدليس العيب

تختبئة البائع لعيوب السلع عمداً الأمر الذي تحظره الشريعة بشكل واضح

Takaful - تكافل

التأمين المتوافق مع الشريعة أي خطة الحماية على أساس الشريعة

Usul al-Fiqh - أصول الفقه

تسمى أيضا الفقه الإسلامي أي انضباط المعرفة والمنهجيات من فهم وتفسير للشريعة.

Hibah - ھبة

هدية منحت لشخص ما طوعاً دون مقابل.

  • Contact Us
  • اتصل بنا
    800-6667
  • Contact Us
  • اتصل بنا
    800-6667